كلية التخطيط الاقليمي والعمراني


بدأت الدراسة بكلية التخطيط العمراني والإقليمى في العام الجامعي 1979/78، في مبناها القديم بشارع الجلاء بالقاهرة، ثم افتتح مبناها الجديد عام 1991، حيث تغير اسمها بقرار جمهوري من معهد التخطيط العمرانى والإقليمى إلى كلية التخطيط العمراني والإقليمى.

 

إن كلية التخطيط العمراني والإقليمى هي الكلية المتكاملة الوحيدة في مصر والشرق الأوسط في جامعة القاهرة بمجال التخطيط العمراني والإقليمى والتي تشمل أربعة أقسام متخصصة في هذا المجال:

أولاً: قسم التنمية الاقليمية

ثانياً: قسم التخطيط العمرانى

ثالثاً: قسم التصميم العمرانى

رابعاً: قسم التخطيط البيئي والبنية الاساسية

 

يحصل خريج الكلية على لقب مهندس ويصبح عضواً مسجلاً بنقابة المهندسين فى قسم عمارة.


الرؤية


الرؤية 2020-2025 (المستهدفة)

 

كلية التخطيط الإقليمي والعمراني منارة علمية تحقق الريادة في مجالات التخطيط العمراني على المستويات المحلية والإقليمية والوصول إلى التميز على المستوى الدولي في برامج ومناهج تعليم التخطيط العمراني لدرجات البكالوريوس والدراسات العليا والمساهمة الإيجابية في مشروعات التنمية المجتمعية وحل مشكلات التخطيط والتنمية المستدامة في المنطقة العربية

 الرؤية 2015-2020

 

تحقيق الريادة فى مجالات التخطيط العمراني على المستويات المحلية والإقليمية والدولية والوصول إلى التميز فى برامج تعليم مناهج التخطيط العمراني لدرجات البكالوريوس والدراسات العليا معترف بها دوليا مع تطوير مراكز الدراسات بالكلية لتسهم بفاعلية في مشروعات التنمية المجتمعة .



الرسالة


الرسالة 2020-2025 (المستهدفة)

 

إعداد مخطط ومصمم عمراني قادر على فهم وحل مشكلات التفاعل بين المجتمع وبيئته العمرانية في ضوء المتغيرات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والبيئية ورفع كفاءة الدراسات والبحوث النظرية والتطبيقية وتلبية احتياجات المجتمع وتحقيق منهج علمي قادر على المنافسة المحلية والعربية والإقليمية في إطار تطوير مستمر لأداء العملية التعليمية لمرحلتي البكالوريوس والدراسات العليا باستخدام نظم تكنولوجيا المعلومات المواكبة لمتطلبات القرن الواحد والعشرين وفي إطار الأعراف الجامعية والمجتمعية السائدة. 

 2015-2020 الرسالة

 

التطوير المستمر لعلوم التخطيط والتصميم العمراني لمرحلتي البكالوريوس والدراسات العليا لإعداد مخطط ومصمم عمراني قادر على فهم وحل مشكلات المجتمع العمرانية فى ضوء المتغيرات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والبيئية ورفع كفاءة الدراسات والبحوث النظرية والتطبيقية وتلبية احتياجات المجتمع لتخريج مخطط قادر على المنافسة المحلية والعربية والإقليمية والدولية باستخدام أحدث نظم تكنولوجيا المعلومات ومناهج البحث لمتطلبات القرن الواحد والعشرين .



الدرجات العلمية التى تمنحها الكلية


مدة الدراسة بالكلية لنيل درجة البكالوريوس

عشرة فصول دراسية 

 أولاً: درجة البكالوريوس في التخطيط العمراني والإقليمى

ثانياً: درجة الماجستير في التخطيط العمراني والإقليمى

ثالثاً: درجة الدكتوراة في التخطيط العمراني والإقليمى 


لائحة الكلية لمرحلة البكالوريوس


Download
لائحة الكلية لمرحلة البكالوريوس
لائحة الكلية.pdf
Adobe Acrobat Document 820.6 KB

ميثاق السلوك والاخلاقيات


Download
النسخة النهائية من مدونة سلوك وأخلاقيات
Adobe Acrobat Document 3.1 MB

ميثاق الطالب


Download
ميثاق الطالب الجامعي - 2018.pdf
Adobe Acrobat Document 9.3 MB



جامعة القاهرة


جامعة القاهرة هي ثاني أقدم الجامعات المصرية والثالثة عربياً بعد  جامعة الأزهر وجامعة القرويين  ومع اشتداد ساعد الحركة الوطنية المصرية في أوائل القرن العشرين انبرت نخبة من قادة العمل الوطني ورواد حركة التنوير والفكر الاجتماعى في مصر أمثال محمد عبده،ومصطفى كامل، ومحمد فريد، وقاسم أمين، وسعد زغلول بتأسيس الجامعة في 21 ديسمبر 1908  بهدف تحقيق حلم طالما داعب خيال أبناء هذا الوطن، وهو إنشاء جامعة تنهض بالبلاد في شتى مناحى الحياة، وتكون منارة للفكر الحر و اساسا للنهضة العلمية و جسرا يصل البلاد بمنابع العلم.

 

وفى 11 مارس 1925 صدر مرسوم بقانون إنشاء الجامعة الحكومية باسم الجامعة المصرية , وأعيد تسميتها لاحقاً فعرفت باسم جامعة فؤاد الأول ثم جامعة القاهرة بعد  ثورة 23 يوليو 1952.

 

كانت الجامعة فى البداية مكونة من أربع كليات هي:

  الآداب  -   العلوم  -  الطب  -  الحقوق

 

وفي العام نفسه ضمت مدرسة الصيدلة لكلية الطب وفي 22 أغسطس عام 1935 صدر المرسوم الملكي بقانون رقم 91 بإدماج مدارس الهندسة والزراعة والتجارة العليا والطب البيطرى في الجامعة المصرية وفي عام 1955 انفصل قسما الصيدلة وطب الفم والأسنان عن كلية الطب لتصبح كل منهما كلية مستقلة 

 

عدد خريجيها الجائزين على جائزة نوبل هم 3 و تم تصنيفها عالميا عام 2004 ضمن قائمة أكبر 500 جامعة على مستوى العالم.

  

مزيد من  المعلومات